2017-11-01 اللقاء الثاني لسلسلة The 30 Minutes Talk

تم الإرسال في 01‏/11‏/2017, 6:43 ص بواسطة DISt KU   [ تم تحديث 01‏/11‏/2017, 10:06 ص ]

اقيمت اليوم المحاضرة الثانية ضمن سلسلة محاضرات The 30 Minutes Talk برعاية قسم دراسات المعلومات في كلية العلوم الاجتماعية بجامعة الكويت اذ استضافت في نسختها الثانية مبادرة ZAHHAB الطلابية التي مثلها المبادر داوود الخليفي والذي قام بإستعراض كافة تفاصيل المبادرة وسط حضور طلابي كبير.

واوضح الخليفي ان زهاب ZAHHAB تعتبر مجتمع طلابي متعدد الاغراض يوفر الدعم الاكاديمي للطلبة واعضاء هيئة التدريس مثل توفير المذكرات الدراسية ووالمنتديات النقاشية وسجلات الحضور والانصراف واعلانات اعضاء هيئة التدريس مشيراً الى ان الهدف الرئيسي هو تشجيع تواصل اكثر فاعلية بين الطالب والاستاذ.

واضاف ان ZAHHAB يقوم ايضاَ بتوفير فرض وظيفية للطلبة بواسطة الشركاء التجاريين للمبادرة مبيناً ان الطلبة يمكنهم الاطلاع على طلبات التوظيف بواسطة التطبيق والقيام بالتقدم لاي وظيفة معلنه سواء كانت وظيفة بنظام عمل جزئي او كامل او حتى الفرص التدريبية.

واكد الخليفي ان ZAHHAB يقدم للطلبة خصومات لاكثر من 20 شريك تجاري من بينها المطاعم والمستلزمات الرياضية والاحذية وغيرها وان المبادرة تسعى لان تدعم الطلبة على كافة الاصعدة من اجل تسهيل العملية الدراسية والحياة الطلابية بشكل عام.

ومن جهته اشاد رئيس قسم دراسات المعلومات بكلية العلوم الاجتماعية بجامعة الكويت الدكتور سلطان الديحاني بمبادرة ZAHHAB اذ توفر منصة الكترونية فعالة لخدمة الطلبة على كافة الاصعدة ومن اهمها القدرة على البحث عن الوظائف والتقدم لها الكترونياً مؤكداً ان القسم يرحب بجميع المبادرات والمبادرين الذين يدعمون الانشطة الطلابية من خلال التطبيقات المعلوماتية والتكنولوجيا وغيرها.

ودعا د. الديحاني كافة الطلبة الى المشاركة بمثل هذه الفعاليات للاستفادة من خبرات المبادرين الذين نجحوا في تحويل افكارهم الى مشاريع صغيرة قائمة وفعالة على امل الاستفادة منهم وتشجيع المزيد من المبادرات في تطبيقات المعلومات وغيرها والتي من شأنها دعم الطلبة ومساعدتهم في خوض تجارب جديدة ومميزة من شأنها اثراء الخبرات وتنويع الابتكارات التي تفيد المجتمع بشتى مجالاته.

واضاف ان قسم دراسات المعلومات لم ولن يدخر جهداً في سبيل دعم المبادرين في مجال المعلومات من طلبة الجامعة وغيرهم من خلال الانشطة الثقافية ذات العلاقة وتقديم الدعم والمشورة من وجهة نظر اكاديمية متعددة المجالات تشمل ادارة وتنظيم المعلومات والمعرفة والتنقيب عن البيانات والبيانات الضخمة والثقافة المعلوماتية واسترجاع المعلومات والتجارة الالكترونية وتطبيقات المعلومات التكنولوجية والارشيفات والمكتبات الالكترونية وغيرها من المجالات ذات العلاقة.

ومن جانبه اكد عضو اللجنة الثقافية بقسم درسات المعلومات الدكتور طلال البناي على اهمية مثل هذه الانشطة في دعم المبادرين الجدد واطلاع الطلبة على تجارب عملية قد تشجعهم على خوض التحدي والمبادرة بافكار جديدة قد تمهد الطريق امامهم لحياة عملية ناجحة ومزدهرة بعد الانتهاء من تعليمهم الجامعي.

واضاف د. البناي ان المبادرات تحتاج الى عمل دؤوب ومثابرة تؤدي الى نجاحها موضحاً ان عصر المعلومات يسهل العمل الجماعي والانفتاح على تجارب الاخرين والابتكار من خلال توفير الكثير من البرامج والمنصات وخدمات الدعم اللوجستية المجانية التي تساعد على تجاوز العوائق المادية او الجغرافية او اللغوية وغيرها.واكد ان القسم مستمر باستضافة المبادرين لعرض تفاصيل مبادراتهم لطلبة جامعة الكويت من خلال الشراكة مع حاضنة NIU للمشاريع الصغيرة اذ استضاف القسم سابقاً مبادرة BAIMS التي حققت المركز الاول في مسابقة (كيبكو-تمكين) لدعم مشاريع الشباب لعام 2017 مضيفاً ان المبادرات المقبلة ستكون BYTE TECH وmyU.






Comments